بواسطة

لقد توفي العالم الاسلامي المعروف ظهير الدين المباركفوري السنة الماضية في 15 اغسطس، حيث انه اصيب بازمة صحية ولم يستطع هزيمتها وتوفي على اثرها، هناك عدد كبير من المسلمين الذين عبروا عن حزنهم الشديد من فقدان الشيخ صاحب علم كبير في العلوم الاسلامية المختلفة مثل الاحاديث النبوية واصول الدين، وسنن ابي داوود وغيرها، وقد ولد الشيخ زهير وفاة الدين المباركفوري في قرية في الهند وقد ترعرع فيها ودخل احد مدارسها البسيطة وتعلم منها، لقد درس القران الكريم منذ صغره على يد امه خديجة، ان العمل مازال مستمرا من اجل  عرض المزيد من المعلومات المفيدة، والشيخ ظهير الدين المباركفوري من الرموز المعروفة في الدين الاسلامي ووفاته سبب حزنا كبيرا في العالم الاسلامي وخصوصا بين مسلمي الهند الذين خسروا عالما مسلما كبيرا.

إجابتك

نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
مرحبًا بك في موقع معلومة ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...